رسالة حب من قرن ونصف

فوجئت سويدية عندما اكتشفت ان رسالة حب عثرت عليها فيما كانت تتنزه في الريف تعود في الحقيقة إلى العام 1862.


ونقلت صحيفة 'ذي لوكال' السويدية عن سوزان بولو (45 سنة) من ستوكهولم قولــها انها كانت تتنزه مع حبيبها روجر بنغتسون في حقل خارج بلدة موراب عـــندما عـــثرت على أوراق مطوية عليها كتابات بخط اليد.

وأضافت انها تصفحت الأوراق وسرعان ما أخذت تصرخ بأن الرسالة تحمل تاريخاً ينتهي بـ62.

وتابعت انها دققت في الأوراق جيداً واكتشفت ان الرسالة، التي كتبتها امرأة تدعى لينا إلى حبيبها أوتو، تحمل تاريخ 24 يوليو 1862.

وقالت المرأة ان الأوراق كانت جافة بالرغم من تواجدها قرب قناة ماء، وتمنت لو انها تستطيع معرفة من كانت 'لينا' و'أوتو'.

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.