صالون حلاقة يخطط للعمل بموظفات عاريات الصدر

يخطط صالون حلاقة في مدينة بريطانية لافتتاح فرع تعمل فيه موظفات عاريات الصدر، لجذب المزيد من الزبائن.


وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إن صالون "كيوبي" الواقع في حي الأندية الليلية في مدينة نوريتش سيقدم خدماته في ساعات النهار وتعمل فيه مصففات شعر عاريات الصدر. واضافت أن الخطة تواجه بمعارضة شديدة من صالونات الحلاقة الرجالية، وشارك الكثير منها في حملة لاقناع السلطات المحلية بعدم منح رخصة لصالون الحلاقة المقترح.

وقال غاري تومبسون من صالون الحلاقة الرجالية "جي تي": "اعتقد أنها فكرة سخيفة للغاية، وتحدثت إلى الكثير من العاملين في مهنة تصفيف الشعر في نوريتش، وهناك معارضة قوية لها ويأمل كل شخص في المدينة أن لا تمضي قدماً".

واشارت الـ"بي بي سي" إلى أن مجهولين قدموا اعتراضاً إلى بلدية نوريتش حذّروا فيه من أن افتتاح صالون حلاقة تعمل فيه موظفات عاريات الصدور "سيخدم الطبقة الأدنى من المجتمع، وسيكون ضاراً على المنطقة ويعرّض الموظفات للخطر".

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.