هونج كونج تستعد لتسليم "مليونير الصدفة" إلى نيوزيلندا

 ذكرت تقارير إخبارية امس الثلاثاء أن هونج كونج تعتزم تسليم رجل كان فر من نيوزيلندا بعد خطأ مصرفي أضاف نحو 7 مليون دولار أميركية إلى حسابه.


 كان ليو جاو هو (30 عاما) اعتقل في هونج كونج في (سبتمبر)
الماضي، ووافقت محكمة في تشرين الأول (أكتوبر) على طلب بتسليمه إلى نيوزيلندا ليواجه تهما تتعلق بالسرقة وغسيل الأموال.

وفر جاو الذي كان يعمل مديرا لمحطة بنزين بصحبة صديقته قبل عامين ونصف من نيوزيلندا بعدما أخطأ مصرف "ويستباك نيوزيلاند" ثاني اكبر بنك في البلاد وقام بتحويل 10 مليون دولار نيوزيلندي (6.77 مليون دولار) الى حسابه.

كان يتعين على البنك تحويل مئة ألف دولار نيوزيلندي (75500 دولار) لحساب الرجل، وفق قرض اقترضه جاو لمحطته المتعثرة، إلا أن الصراف أخطأ في وضع العلامة العشرية.

ووفقا لما نقلته صحيفة "ساوث تشاينا مورنينغ بوست" عن مصادر أمنية فإن جاو لا ينوي الاستئناف ضد قرار التسليم المقرر أن يتم بعد تصديق الرئيس التنفيذي للمدينة على التسليم.

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.