قطة استرالية تسير مسافة ثلاثة آلاف كيلو متر لتعود إلى قط شقيق افتقدته

 ذكر تقرير إخباري امس الثلاثاء أن قطة دفعها حنين العودة إلى قط شقيق لها إلى أن تسير مسافة ثلاثة آلاف كيلو متر من أقصى شمال استراليا إلى الطرف الاخر من القارة.


هذه القصة بالغة الغرابة روتها شيري جيل صاحبة القطة جيسي التي جابت القارة من أقصاها إلى أقصاها حيث استغرقت 15 شهرا لكي تقوم بهذه الرحلة الطويلة من مزرعة تقع بالقرب من مدينة داروين عائدة إلى بيتها بالقرب من منطقة اديلاد.

ترجع القصة إلى عام 2010 عندما اعتزمت جيل الانتقال إلى داروين وكان لديها في ذلك الوقت قطة وقط هما جيسي وجاك، لكن عندما قامت بالرحلة لم تصطحب معها القط جاك لانه كان ساعتها يتجول خارج المنزل.

وظلت جيل على اتصال مع الاسرة التي قامت بتأجير المنزل وعلمت منها أن جاك عاد واستقر في المنزل.

وقالت جيل لشبكة 'إيه بي سي' التليفزيونية الاسترالية 'أبلغتنا هذه الأسرة في (مايو) الماضي عن وصول القطة جيسي اليها وأرسلوا لنا صورا فوتوغرافية لها وكان من المؤكد أنها جيسي'.

وقالت جيل إنها لن تفرق بين جيسي وجاك مرة أخرى خاصة أن الأسرة التي ترعاهما كريمة للغاية.

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.