جمهور بريتني سبيرز.. يهجرها


يشهد حفل المغنية الأمريكية بريتني سبيرز في مدينة بيرمينغهام البريطانية إقبالاً خفيفاً، فيما يخشى المنظمون من العجز عن بيع آلاف البطاقات المخصصة للحفل.


وذكرت صحيفة 'صن' البريطانية الاثنين أن حفل سبيرز الأول في بيرمينغهام منذ عام 2004، يشهد إقبالاً خفيفاً، ويخشى المنظمون من أن الصالة التي تتسع لنحو 16 ألف شخص ستكون نصف فارغة.

وقد خفض مروجو الحفل الذي يدخل في إطار جولة سبيرز الموسيقية 'فام فتال' أسعار بعض البطاقات من 87 دولاراً إلى 47 دولاراً. وعزوا سبب تخفيض أسعار البطاقات إلى السعي لجذب جمهور جديد.

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.